المصرف المركزي يؤكد ان الترخيص لمصرف ايراني اسلامي مؤشر على الثقة في الاستثمار في الاقتصاد السوري


سوا نيوز : وفاء فرج##

في إطار تعزيز العلاقات الاقتصادية بين الجمهورية العربية السورية والجمهورية الإسلامية الإيرانية لاسيما في الجانب المصرفي، وبهدف الاستفادة من التجارب المصرفية الإيرانية في أدوات العمل المصرفي الحديثة خاصة الالكترونية منها بما يواكب التطورات الحاصلة في هذا المجال محلياً ودولياً، صدر عن مجلس الوزراء القرار رقم 23/م.و تاريخ 5/6/2024 المتضمن الترخيص لمصرف إسلامي جديد تحت اسم “بنك المدينة الإسلامي” برأسمال وقدره /50/ مليار ليرة سورية. بمساهمة إيرانية بلغت /60%/ من رأسماله حسب القوانين والأنظمة النافذة بخصوص عمل المصارف في سورية، الأمر الذي يعتبر مؤشر على الثقة في الاستثمار في الاقتصاد السوري ويلبي متطلبات مرحلة التعافي وإعادة الإعمار من جهة دعم وتطوير القطاع المصرفي الذي يعتبر محور أساسي في عملية التنمية الاقتصادية.
وبنفاذ القرار المذكور تكون قد بدأت مرحلة استكمال إجراءات التسجيل للمصرف المذكور في سجل المصارف الممسوك لدى مفوضية الحكومة لدى المصارف، والتي تتضمن إتمام الإجراءات القانونية بخصوص تأسيس شركة المصرف المذكور، وإجراءات تجهيز المقر الرئيسي للمصرف والفروع والمنافذ المزمع افتتاحها لعمله ووضع أنظمته الداخلية وتجهيز الكوادر للعمل ضمنه، إضافة إلى طرح الأسهم الفائضة عن مساهمة المؤسسين والبالغة /40%/ من رأسماله على الاكتتاب العام من قبل الأشخاص السوريين، وصولاً إلى مباشرته للعمل وتقديم خدماته للجمهور في أقرب وقت.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار